Home  |  About BTA  |  Gallery  |  Daily Press Reviews  |  Fairs & Exhibitions  |  Contact Us
رسمالنا كلمتنا
Beirut:  |  20°C
Wednesday, 25 April, 2018
News & Media Room
Home > News & Media Room Press Releases
Press Releases
الموازنة لن تقر والهدر لن يتوقف - الشلل الدستوري شلل اقتصادي - اجتماعي
06/09/2016


نقولا الشماس: مصرف لبنان هو المدماك الأخير - الموازنة لن تقر والهدر لن يتوقف - الشلل الدستوري شلل اقتصادي- اجتماعي.

رئيس جمعية تجار بيروت الدكتور نقولاً الشماس عين ثاقبة في قراءة الوضعين الاقتصادي والمالي والأخطار التي تهدد الأمن الاجتماعي. من موقع الخبير العارف هو يسمي الأشياء بأسمائها ويضع الأصبع في الجرح، بعيداً عن أي تفاؤل بحل قريب للأزمات العالقة.

• ما هي الأخطار الحقيقية التي تهدد الأمن الاقتصادي - الاجتماعي في لبنان في هذه المرحلة؟ - أهنئ «المجلة الدبلوماسية» على استعمال مصطلح «الأمن الاقتصادي» بعدما جرت العادة على استعمال مصطلح «الأمن» حصراً في الشأن العسكري، ويهمني أن أتوقف عند أخطار ثلاثة كبرى يواجهها لبنان: الخطر الأول هو التهديد العسكري، وهنا أوجه التحية إلى الجيش اللبناني في عيده. الخطر الثاني هو التفكك المؤسساتي في ظل الشغور الرئاسي وتقاعد الحكومة عن القيام بالمهام المنوطة بها، في ما يشبه الشلل الدستوري. مؤسساتنا الدستورية لا تعالج الشأنين الاقتصادي والاجتماعي وهما في حاجة إلى متابعة يومية نشطة وخلاقة. الخطر الثالث يتمثل في رهن مصير الوطن للارادات الخارجية، في غياب مسيرة النمو والارتباك الذي نعيشه على المستويات كافة. وفي غياب النمو «الحاجة تولّد النقار»، كما يقول المثل، وما تجمعه في الأمس تنفقه اليوم. أعطي مثلاً: نحن عاجزون عن رفع مستوى الأجور وكلام وزير العمل عن رفع الحد الأدنى للأجور كلام غير واقعي... Download full article


Get in Touch!
Join Our E-Newsletter