Home  |  About BTA  |  Gallery  |  Daily Press Reviews  |  Fairs & Exhibitions  |  Contact Us
رسمالنا كلمتنا
Beirut:  | 
Monday, 22 July, 2019
News & Media Room
Home > News & Media Room Press Releases
Press Releases
بيتر فسك ، المفكـّر العالمي ، يحاضر في مركز جمعية تجار بيروت
23/01/2013

إستضاف مركز المحاضرات في جمعية تجار بيروت مؤخراً أحد أبرز المفكرين فيعالم الأعمال، المؤلف والمستشار والمحاضر بيتر فسك.

وقد قام رئيسالجمعية السيد نقولا شمـّاس بالترحيب بالضيف الكريم، معتبراً أن مِن أثنى واجباتالجمعية الإرتقاء بالقطاع التجاري الى العلُ من خلال التأهيل والتدريب لما فيهمصلحة القطاع التجاري والإقتصاد الوطني على حدّ سواء.

وقد حضر هذا الحدثالفريد لفيفٌ من الشخصيات المرموقة في عالم التجارة ورؤساء إدارة كبريات الشركاتالتجارية في لبنان، بحضور الإدارة العليا للبنك اللبناني الفرنسي، الداعم الرسميلمركز محاضرات الجمعية، وبحضور أيضاً الإدارة العليا لشركة أيدياز فاكتوري، الشركةالمنظـّمة للمؤتمرات المتخصـّصة بمواكبة قياديي عالم الأعمال، وهي التى بادرتبإستضافة السيد فسك في لبنان.

تناول السيد بيترفسك في محاضرته خصائص التفكير بطريقة مختلفة، وسبل إستثمار الحوافز – من جهة،وإستيعاب المصاعب من جهة أخرى، التى يتميـّز بها عالمنا اليوم، وشدّد على أهميةالتحوّل من رؤية الإقتصاد الذى كان موجـّهاً تقليدياً من قبل العرض والعارضين الىإقتصاد يملي قوامه المستهلكين، على إختلاف أنواعهم ومطالبهم وإهتماماتهم ومشاعرهموأنماط عيشهم، كما ألقى الضوء أيضاً على أن حجم المؤسسات – الذى كان مقياساًللنجاح في العهود السابقة، أصبح عبئاً في أيامنا هذه، وأنه وبشكل عام أصبحتالشركات الصغيرة هي الأكثر ربحية  وإنتاجيةوفاعلية.    

واستطرد السيد فسكملقياً الضوء على أسلوب تفكير أبرز رجالات عالم الأعمال الحديث الذين توصـّلوا الىبناء أمبراطوريات – بالرغم من حجم مؤسساتهم الصغير، خلال فترة زمنية وجيزة، ومنخلال إستثمارهم في أفكار وقطاعات مستحدثة وغير تقليدية، كما أشار إلى أن عالم الغدتُرسم معالمه اليوم في الشرق والجنوب في مدن مثل شانجهاي وهيدرباد وريو دي جانيرو،في حين أن المراكز التقليدية للأعمال التى كان عرشها في الشمال والغرب – مثل لندنوباريس ونيو يورك، أصبحت نائية وتبـّاعة للتطوّر والإبتكار في كوكب الأعمال، بُعيدالدور التاريخي الذى كانت متربـّعة عليه في القرن العشرين.

وختم قائلاً أنلبنان يتمتـّع بموقع فريد على الساحتين الإقليمية والدولية وأنه يمتلك طاقات بشريةوقدرات تنافسية تمكـّـنه من الإطـّلاع بدور رائد في الإقتصاد المعـــَولم الناشىء.

وقد أثنى الحضورعلى المستوى الراقي الذى وصلت إليه جمعية تجار بيروت من حيث الشخصيات التىتستقطبها لإحياء اللقاءات في مركز المحاضرات الخاص بها، ومن حيث المواضيعوالمناقشات التى يتم تناولها، والتى تهدف أولاً الى ترقية النقاش داخل المجتمعالتجاري اللبناني الى أرفع المستويات العالمية.  


Get in Touch!
Join Our E-Newsletter